المختصر الإقتصادي المفيد

هو التحليل الأساسي للأسواق المالية بشكل مختصر ومبسط حتى يتسنى للمتداولين ربطه مع تحليلهم الفني من أجل بناء صورة متكاملة للأسواق المالية خلال هذا الأسبوع.

يقوم الخبير الإقتصادي الأستاذ فوزي النجار بمشاركة رؤيته الإقتصادية عبر JM Financial

التقرير الإقتصادي اليومي

هناك غياب للمحفزات والمؤشرات الاقتصادية خلال تداولات اليوم وقد لا تجري تحركات ومسارات العملة بشكل مختلف أو على غير العادة حيث قد لا يتعامل معها الدولار الأمريكي خلال آخر يوم تداولات من الأسبوع الحالي بتسعير قوي ما لم تستجد أخبار أو أساسيات من السياسة الاقتصادية، مع الإشارة أن الضعف النسبي للدولار قد لا يستمر اغلب التداولات المقبلة لهذا اليوم فقد يعود السعر للصعود خلال اغلب تحركات العملة الامريكية. 

على الرغم من الارتدادات الصاعدة التي أحدثها الاسترليني الا ان هناك متعرجات وعراقيل ما زالت امام النشاط الاقتصادي البريطاني والذي لا يزال يعاني، وهو ما قد يؤدي لانتكاسة قد تحصل للعملة في أي لحظة من التداولات نظراً لحالة الاضطراب وعدم الاستقرارية التي يعيشها الباوند والتي قد تؤثر عليه خلال فترة التداولات المقبلة.

ما زالت التقديرات الأولية الأساسية الصادرة من الولايات المتحدة الامريكية أو من دول الاتحاد الأوروبي لا تشكل ضغوط تشكل ضغوط كبيرة على العملة الموحدة وهو ما يخلق تحفظات على أي انخفاضات مبالغ فيها للعملة حيث سيبقى صعودها مرجح لكن نسبياً في ظل ظروف سوقية حالية غير داعمة لليورو بشكل واسع ان بقيت الأساسيات الأخرى على حالها.

هناك ارتدادات نسبية صاعدة مؤقتاً للعملة الأسترالية الا أن حالة عدم اليقين ستظل مسيطرة على تحركات الدولار الأسترالي حتى اشعار آخر حيث ما زالت هناك احداث وأساسيات تمنع العملة الأسترالية من تحقيق مكاسب جوهرية او توسيع في أي مكاسب طويلة، ما لم تستجد أساسيات أخرى.

كما ستكون هناك ارتدادات صاعدة نسبية ومؤقتة للدولار النيوزلندي الا ان أي ارتفاعات كبيرة وواسعة للعملة لن تكون مبررة وستكون مناسبة للبيع وفقاً للأساسيات المتوافرة وما لم تستجد اخباريات جوهرية من السياسة الاقتصادية نظراً لغياب المؤشرات الاقتصادية خلال تداولات اليوم.

هناك تفاؤل حالي نسبي تجاه ارتفاع زوج دولار / كندي كون التحركات الواسعة للعملة الكندية لن تكون متوافرة وفقاً للظروف الحالية، كما سيحتاج الدولار الكندي لبيانات مُؤكٍدة وهو ما قد يبقى التطلعات تجاهه غامضة وحذرة ما لم تستجد أساسيات أخرى على المدى القريب. 

ما زالت هناك تطلعات لارتفاعات للعملة اليابانية والتي قد تشهد إيجابيات مؤقتة إلا أن الافاق الاقتصادية ما زالت غير طموحة بما فيه الكفاية لإحداث قوة واسعة للين، وهو ما قد يجعل الكثير من مستثمري الين يتجاهلون عملة الجاذبية تدريجياً ويعزفون عن شراء واسع للين خلال اغلب تداولات الايام المقبلة.

كما ستكون الخيارات محدودة لعملة الفرنك أمام الدولار الأمريكي نظرا لحالة التناقضات ولاستمرار حالة عدم اليقين والتي تتفاوت نسبة حالتها وفقا للمتغيرات الأساسية وهو ما قد يفقد الفرنك الكثير من جاذبيته خلال الفترة المقبلة. 

هناك ارتدادات نسبية صاعدة الا ان العوامل المؤثرة على حركة السعر أو التي تسمح بحدوث مسارات صاعدة ما زالت غائبة نظراً لوجود دلائل أساسية سابقة ومقبلة قد تضعف التداول الصاعد على حركة أسعار المعادن خاصة معدني الذهب والفضة، ومن المرجح عدم حدوث تحركات واسعة خلال تداولات اليوم نتيجة غياب البيانات والاخبار الاقتصادية المؤثرة خلال أوقات كثيرة من تداولات نهاية الأسبوع الحالي ما لم تستجد اساسيات أخرى ، مع الأخذ بالاعتبار أن التأثير العالي الهابط على أسواق المعادن قد لا يكون مؤكداً في حال لم ترتفع عائدات السندات الامريكية.

من أجل المراحل الزمنية المختلفة ولتحديد نطاقات التحليل ومن أجل أغراض وربط التحليل تعني المصطلحات والازمنة التالية: